للمرة الخامسه، استطاع الاهلي مـن التقدم على الترجي فى ستاد الأخير بمدينة رادس التونسية فى المنافسات الإفريقية.

جاء ذلك بهدف بيرسي تاو فى الدقيقه 8 فى ذهاب نصف نهائى دورى ابطال افريقيا.

المرة الأولى أتت فى عودة نهائى دورى ابطال افريقيا 2012، بتوقيع محمد ناجي جدو فى الدقيقه 43.

لاحقا اضاف وليد سليمان الهدف الثانى فى الدقيقه 63، وقلص الترجي الفارق الي 2-1، وتوج الاهلي بالالقاب حيـث تعادلا ذهابا 1-1.

المرة الثانية أتت فى مجموعـات كاس الكونفدرالية الإفريقية 2015، حيـث سجل جون أنطوي فى الدقيقه 5، وهو التقدم الأبكر للأهلي فى رادس.

وانتهت هذه المباراه بفوز الاهلي 1-0، وتوج بالالقاب فى النهايه.

المرة الثالثة أتت فى دور المجموعات لنسخة 2018، حيـث سجل المغربى وليد أزارو فى الدقيقه 32.

وانتهت هذه المباراه بفوز الاهلي 1-0، وواصل طريقه الي ان جاء الي النهائى الذى خسره امام الترجي نفسه.

اما المرة الرابعة فقد أتت فى نصف نهائى دورى ابطال افريقيا 2021، حيـث سجل محمد شريف فى الدقيقه 67.

المباراه انتهت بفوز الأحمر 1-0 أيضا، وانتصر إيابا 3-0 ليتأهل الي النهائى ويتوج بالالقاب.

اخفاء الاعلان
hide ads